قيمة الهوية
قيّم الحقبية:
[5, الأصوات: 4]

إن طفل اليوم إنسان له جميع حقوقه التي أقرّها ديننا الإسلامي بالدرجة الأولى

 

هوية الطفل ليست بنية نفسية فحسب . تشكيل الهوية هي عملية لا تكتمل أبداً. عندما نبحث عن الهوية ، نريد الإجابة عن الأسئلة “من نحن؟” ، “هل نختار هويتنا؟” ، ومن حقّ الطفل إكسابه “هوية” مستمدّة من ثقافته. فالنبي محمد صلّى الله عليه وسلّم أول مَنْ أشار إلى دور الأهل والمجتمع في إكساب الطفل هذه “الهوية” حيث قال: ((كلّ مولود يولد على الفطرة فأبواه يُهوّدانه أو يُمجـّسانه.))

 

و كما عودكم فريق كنف وميض بمشاركتكم لتعزيز قيم المجتمع اخترنا لكم قيمة الهوية لهذا الشهر نتمنى منكم الاستمتاع بتحميل و مشاركة أنشطته القيمة

 

لتحميل حقيبة الهوية كاملة من هنا

 

بعض من محتوى الحقيبة

 

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: